ترأس  السيد مولاي إبراهيم العثماني رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية،يومي   الأربعاء والخميس 19و20 ماي   2021  لقاءا تواصليا بالرباط  بمعية   أعضاء المكتب المسير وأعضاء   المجلس الاداري الممثلين لاقليم الرباط وتمارة  وبحضور  السادة مندوبي التعاضدية العامة بالاقليم وأيضا السيد المدير وذلك  في إحترام تام للتدابير الاحترازية المعمول بها وطنيا من أجل الحد من تفشي وباء كورونا المستجد والمتحور. 

اللقاء كان فرصة سانحة  من أجل إعطاء حصيلة المنجزات التي تم التصويت عليها بالإجماع   خلال   المجلس الاداري الأول المنعقد خلال مارس المنصرم  والذي تمت فيه المصادقة على جملة من المشاريع الكبرى و التسريع في إنجازها على أرض الواقع بما يخدم الصالح العام للمنخرطين وذوي حقوقهم. 

ويأتي هذا اللقاء  كمقاربة تشاركية بين المكتب المسير والسادة  المناديب  من أجل  الاطلاع على مختلف الانجازات   التي    تضمنها  المخطط الاستراتيجي لتأهيل التعاضدية 2021 _2025 بكل  وضوح وشفافية وبما يتوافق والتوجه العام الوطني في إرساء مبادئ الحكامة والإنخراط الفعلي في إنزال ورش الحماية الاجتماعية تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله .

ترأس السيد مولاي إبراهيم العثماني رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية يومه الجمعة 7 ماي 2021 بمعية أعضاء المكتب المسير وكذلك رئيس اللجنة القانونية المنبثقة عن المجلس الإداري الأول  المنعقد بتاريخ 19, 21,20 مارس 2021 بحضور السيد المدير وكذلك المستشار القانوني  إجتماعا مع فئة المتعاقدين بالمؤسسة. 

ويندرج هذا الاجتماع ضمن سلسلة الاجتماعات  التي يعقدها رئيس المجلس الاداري مع كافة  المستخدمين من أجل تسوية الوضعية الإدارية والقانونية لهم .

ويعد هذا الاجتماع في مرحلته الثالتة والاخيرة مع فئة المتعاقدين، وذلك حسب القرار الذي إتخده المجلس الإداري الأول في مارس المنصرم ، من أجل تصحيح الوضع المتعلق بالموارد البشرية والذي يروم إلى العدالة الاجرية وفق الشواهد المحصل عليها حسب القوانين المؤطرة للمؤسسة، والتي تجاوزتها الأجهزة المسيرة السابقة في خرق سافر للقانون.

  • Centre d'appels MGPAP
  • 0537766396